اخبارية عفيف
الصور مقالات تقارير مناسبات عن إخبارية عفيف الإدارة والمحررون راسلنا أرسل خبر أرسل مقال كن مراسلاً الثلاثاء 7 رمضان 1439 / 22 مايو 2018

جديد الأخبار


الأخبار
اخبار متنوعه
قبل حلول رمضان..ارتفاعات جديدة في أسعار السلع التموينية بالأسواق المحلية
قبل حلول رمضان..ارتفاعات جديدة في أسعار السلع التموينية بالأسواق المحلية

قبل حلول رمضان..ارتفاعات جديدة في أسعار السلع التموينية بالأسواق المحلية

08-10-1431 07:30 AM

إخبارية عفيف - متابعات:

سجلت الأسواق المحلية ارتفاعات جديدة في تسعيرة السلع التموينية متخطية القرارات الحكومية التي تمنع استغلال المواسم في رفع الأسعار، وذلك قبل حلول شهر رمضان بثلاثة أسابيع .

جاء ذلك وفقا لما ورد بجريدة " الرياض" السعودية في الوقت الذي مازالت تطالب فيه جمعية حماية المستهلك بتفعيل رقمها المجاني لاستقبال شكاوى المتضررين والذي تحصلت عليه قبل نحو نصف عام ولم تبدأ بتشغيله حتى الآن وبدأ موردو السلع التموينية برفع تسعيرة سلع غذائية بشكل تدريجي .

ويتزامن هذا الارتفاع الذي لاحت بوادره في مراكز التموين العاملة في السوق المحلية مع عودة الضغوط التضخمية التي سجلت ارتفاعا بمعدل 5.5% في يونيو الماضي، وهو أعلى مستوى له خلال عام في أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم .

وتتطابق الارتفاعات لتسعيرة السلع الاستهلاكية الأكثر طلبا خلال شهر رمضان، مع توقعات بارتفاعات جديدة قد تشهدها مراكز التموين ومنافذ البيع خلال الأيام القادمة .

واتهم اقتصادي موردي سلع استراتيجية تشهد حجما كبير في الطلب بعقد تكتلات غير ظاهرة لدفع فاتورة الشراء نحو الارتفاع .

ووسط بروز مؤشرات تشير إلى ارتفاعات جديدة قد تشهدها السوق المحلية أرجع الدكتور عبدالعزيز داغستاني رئيس دار الدراسات الاقتصادية بالرياض الارتفاعات الجديدة التي تشهدها السلع التموينية الى ضعف الجهاز الرقابي لوزارة التجارة وجمعية حماية المستهلك .

وأكد داغستاني أن فروقات فاتورة الشراء خلال الفترة المقبلة التي تتزامن مع حلول شهر رمضان سيتحملها المواطن ، قائلاً :" إن دخل الأهالي ثابت ولم يتغير والقيمة الشرائية منخفضة للمواطن وهذا سيؤثر على المستهلك النهائي ".

ولم يتفاءل رئيس دار الدراسات الاقتصادية في الرياض بانخفاض أو استقرار السلع الاستهلاكية خلال الفترة المقبلة، قائلا :" لا أرى في الأفق أي بوادر ولا وجود لمؤشرات حلول ووزارة التجارة صامتة صمتا غريبا وجمعية حماية المستهلك غائبة تماما وصمت وزارة التجارة يترجم إما إهمالها أو ضعف جهازها الرقابي والسببان يعطيان إشارة إلى وجود خلل ".

وأضاف نفس المسئول قائلاً:" سوقنا بدون رقيب ومن أمن العقوبة أساء الأدب ووعينا الاستهلاكي فيه خلل "، مؤكداً وجود تكتلات وسط مجموعات موردين وموزعين محليين لخلق أزمة غذاء تضمن المساهمة في رفع الأسعار، موضحا أن هناك تكتلات غير ظاهرة بين التجار دفعت بتسعيرة السلع نحو الارتفاع وهذا ما حصل تماما في قطاع الغذاء .

وأشار داغستاني إلى أن السوق المحلية تتعامل مع أزمة ومؤشر التضخم يسجل ارتفاعا ملحوظا والملامح الاقتصادية تنذر بارتفاعات مجددا وكل هذه المعطيات تتزامن مع حلول موسم يتغير فيه نمط غذاء المواطن السعودي الذي يقبل على شراء مستلزمات شهر رمضان بشكل كبير ، كما إلى عاملين رئيسيين تسببا في معاودة الارتفاعات مجددا وهما وجود مؤشرات تضخمية في الاقتصاد، إضافة إلى زيادة حجم الطلب .


خدمات المحتوى

التعليقات
#3805 Saudi Arabia [ القبوري]
4.00/5 (2 صوت)

08-10-1431 10:49 AM
وين الرقابه علا الاسعارهاذي عصابه مافيامنظمه والله حرام
والضحيه المواطن العادي المسكين


تقييم
2.27/10 (7 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

|راسلنا | للأعلى
Copyright © 1439 afifnp.com - All rights reserved | المصمم محلولة