اخبارية عفيف
الصور مقالات تقارير مناسبات عن إخبارية عفيف الإدارة والمحررون راسلنا أرسل خبر أرسل مقال كن مراسلاً الأربعاء 4 ربيع الأول 1439 / 22 نوفمبر 2017

جديد الأخبار


الأخبار
اخبار متنوعه
الدفاع المدني: 10 وفيات و114 مصاباً وإيواء 4350 أسرة جراء أمطار جدة
الدفاع المدني: 10 وفيات و114 مصاباً وإيواء 4350 أسرة جراء أمطار جدة

الدفاع المدني: 10 وفيات و114 مصاباً وإيواء 4350 أسرة جراء أمطار جدة

02-26-1432 07:02 PM

إخبارية عفيف - فهد الروقي :
بلغ عدد المصابين جراء أمطار وسيول جدة 114 شخصاً ، غادر منهم المستشفى بعد تلقي العلاج اللازم 100 حالة، فيما بلغت الحالات المنومة 14 حالة وبلغت عدد الوفيات 10 وفيات سلم منها ثلاث جثث لذويهم والحالات المفقودة بلغت ثلاث حالات فيما بلغت عدد الأسر التي تم ايوائها 4350 أسرة وعدد الأشخاص اللذين تم إيوائهم 16300شخص .

وأوضح مدير المركز الإعلامي لمواجهة الحالة الطارئة بمحافظة جدة التابع للمديرية العامة للدفاع المدني اللواء محمد بن عبدالله القرني أن الدفاع المدني مازال يواصل عمليات مسح المناطق المتضررة للتأكد من عدم وجود محتجزين بمشاركة من الجهات ذات العلاقة وبعدد 97 ضابطاً لكل دورية و 1296 فرداً من إدارة جده و392 ضابطاً وفرداً من الإدارات الخارجية و205 معدة وآلية .

وأشار إلى أنه تم إنقاذ 497 شخصاً من رجال ونساء وأطفال باستخدام طيران الدفاع المدني من بداية الحدث وحتى اليوم الأحد وقد استخدمت لتنفيذ هذه المهمة 18 طائرة بواقع إجمالي 89 طلعة جوية و72 ساعة طيران وإنقاذ 2503 شخص بواسطة الفرق الأرضية والعمل على إيواء 2503 أسرة عن طريق لجان الإسكان المكونة من الدفاع المدني ووزارة المالية ولازالت عمليات الإيواء مستمرة على مدار الساعة .

وأضاف اللواء القرني أن أعمال الحصر بدأت هذا اليوم حيث قامت اللجان بحصر 273 سيارة وعدد (161) ممتلكات، لافتاً الانتباه إلى أن القوة المشاركة من الحرس الوطني والقوات المسلحة أنهت مشاركتها وأعيدت كامل القوة إلى مواقع عملها الأساسية بعد أن أدوا واجبهم بالمشاركة في هذه المهمة مع استمرارية التنسيق معهم فيما لو تطلب الأمر ذلك لأي سبب لا قدر الله واستمر طيران الدفاع المدني في عمليات المسح الجوي لاستكشاف مدى تحسن الوضع وتقييم ما يلزم .

وبين أن وزارة التجارة والصناعة قامت اليوم بتأمين 500 وجبة للمتضررين وكذلك مراقبة الوضع التمويني بالأسواق وبصالة المعارض وفحص محطات الوقود وبدأت الحركة تنساب في معظم الطرق بينما لا تزال الأنفاق مثل نفق الملك عبدالله ونفق الأمير ماجد ونفق الجامعة محتجزة للمياه وهناك استمرار مباشرة فرق الدفاع المدني الداعمة للموقف عملها وجميعها تعمل حالياً وهي تمثل الدعم من إدارة العاصمة المقدسة وإدارة الطائف وإدارة الباحة ومديرية منطقة الرياض .

وأفاد مدير المركز الإعلامي لمواجهة الحالة الـطارئة بمحافظة جدة أن المعدات الداعمة التي تم استئجارها من قبل وزارة المالية لا زالت موفرة وتمثل 50 كرين و50 تريلا و40 شيول بالإضافة إلى تأمين 300 وايت لشفط المياه و 200 مضخة سحب مياه حيث باشرت شركة المياه الوطنية بشفط المياه من مواقع تجمعات المياه في الشوارع والأنفاق وبالذات حي السامر والتوفيق بالإضافة إلى إصلاح أنابيب المياه المتضررة .

وقال اللواء القرني إن الأمن العام (الشرطة والمرور والدوريات الأمنية) لا زال يقوم بدعم الأحياء المتضررة بعدد كبير من الدوريات الأمنية والمرورية وقوة المهام والواجبات الخاصة ومجموعة الإسناد وقوة الطوارئ ونشر في المواقع المتضررة والتركيز على الأحياء التي لازالت مقطوع عنها التيار الكهربائي ونشر دوريات سرية بالمواقع التي فيها أضرار ولا تزال أمانة محافظة جدة تقوم بسحب المياه من الأماكن الحيوية ورفع الدمار وفتح المناهل في الشوارع والأنفاق ومتابعة السدود والتركيز على الأنفاق التي لازالت مملوءة بالمياه.

وبين أن لم يتبق من عدد المشتركين الذين تم انقطاع التيار الكهربائي عنهم سوى 1070 مشتركاً وجاري العمل على مدار الساعة لإعادة التيار لهم ولازالت فرق الهلال الأحمر مهيئة بكامل الاستعداد وهي تباشر أي بلاغ وتتعامل معه في حينه وذلك بواسطة 16 فرقة و 23 سيارة إسعاف و طائرتين متمركزة بمركز الشميسي والقاعدة الجوية وتقوم بقية الجهات الحكومية المشاركة بأعمالها المعتادة في دعم الجهات بما يلزم وفق اختصاصها حيث شاركت شركة النقل الجماعي بـ 10 باصات وحرس الحدود بـ 7 قوارب مطاطية و 3 دبابات بحرية و 25 غواصاً و4ضباط والقاعدة الجوية بـ 3 طائرات من قاعدة الملك فهد الجوية بالطائف وعدد ( 5) طائرات من قاعدة خميس مشيط .

الحرس الوطني يسهم في عمليات الإنقاذ والحراسة


أسهمت قوات الحرس الوطني بالقطاع الغربي في مساندة الدفاع المدني لإنقاذ الغرقى والمحتجزين وتأمين الحراسة الأمنية للمتضررين الذين تم إخلاء منازلهم بسبب السيول الغزيرة التي صاحبت هطول الأمطار على محافظة جده يوم الأربعاء الماضى ، وقد ساهم الحرس الوطني في إنقاذ عدد من المواطنين والمقيمين في عدد من المدارس والمراكز التجارية والوزارات الحكومية.

image

image

وضمن مهمة المساندة قامت قوات الحرس الوطني بأعمال الحراسة الأمنية الميدانية في حي أم الخير وحي النخيل وذلك حفاظاً على ممتلكات المواطنين والمقيمين الذين تم إخلاؤهم من مساكنهم جراء الأمطار الغزيرة التي داهمت منازلهم.

image


الهيئة تشارك في مساعدة المتضررين


تواصل فرق هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر المكلفة بمحافظة جدة وجميع قطاعات الهيئة بمنطقة مكة المكرمة والمناطق القريبة أعمال المساندة و مساعدة المتضررين من سيول جدة وفق توجيه الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر و في إطار خطة عاجلة .

وأوضح المتحدث الرسمي بالرئاسة الدكتور عبدالمحسن القفاري أنه منذ يوم الأربعاء الماضي قسمت الفرق الميدانية لمجموعات مجدولة ميدانياً أسهمت في مساعدة وإخراج بعض المحتجزين من بيوتهم إلى مناطق آمنة، كما قامت بسحب بعض السيارات المتضررة وإخراجها من أماكن تجمع المياه،وشاركت مع الجهات الأمنية من الحرس الوطني والدوريات الأمنية في حراسة المساكن المنكوبة، و توزيع الوجبات الغذائية بالتنسيق مع الجمعيات الخيرية.

image

كما قام أعضاء الفرق بتوصيل أهالي المنازل المتضررة إلى منازلهم لأخذ ممتلكاتهم الثمينة وإزالة المياه عن بعض المنازل والتنسيق مع الجهات المعنية لتوحيد الجهود. ولإنجاز هذه المهام فقد تم تأمين عدد من وسائل السلامة وضعها أعضاء الهيئة حول الحفر التي غمرتها المياه تفادياً لسقوط المارة أو السيارات ،كما تم تأمين أجهزة تعبئة الإطارات وكشافات الإنارة ومعدات سحب السيارات .

و قال القفاري "إن الرئيس العام وجه اليوم الأحد بدعم فرق الهيئة بجده بتعزيزات بشرية من الرياض تنظمّ هذه الليلة لما يزيد على 600 عضو باشروا منذ بدء السيول بجده مع تجهيزات متكاملة من منسوبي الهيئة وجميع قطاعات الرئاسة بمنطقة مكة المكرمة والمناطق القريبة بالعمل بإشراف رئيس هيئة جدة وتحت توجيهات سمو أمير منطقة مكة المكرمة وسمو محافظ جدة مباشرةً للقيام بجميع أعمال مساندة ومساعدة الجهات المختصة لتنفيذ كافة الأعمال التي يتطلبها الموقف لمواجهة آثار السيول في إطار مسؤولية الهيئة الاجتماعية و واجب الأمر بالمعروف المرتكز على حفظ الضرورات ومنها الأرواح والممتلكات و استجابة لمساعي ولاة الأمر لخدمة سكان مدينة جدة في هذه الأزمة.


إبصار تنفذ برنامج المساعدات الطبية والبصرية للمتضررين


أعلنت جمعية إبصار لدعم وتأهيل الإعاقة البصرية وإنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز"حفظه الله" بشأن قيام الجهات المعنية بكل ما يتطلبه التعامل مع السيول والأمطار الغزيرة التي هطلت على محافظه جدة ضمن برامج لجنة تنسيق العمل الإغاثي والصحي لوزارة الشؤون الاجتماعية أنها قامت بتنفيذ برنامجها العلاجي والصحي لمستفيديها ولمتضرري السيول. وأوضح أمين عام الجمعية محمد توفيق بلو أنه ضمن توجهات الجمعية ثم العمل على توصيات اللجنة التي شكلتها الوزارة بتنفيذ برنامج عاجل وشامل بالتواصل مع المستفيدين من خدماتها لتقديم العون والمساعدة الطبية للمتضررين فيما يخص حالات الإعاقة البصرية .

image

image
image

أتمت لجنة معدات وآليات التنظيف بالمستودع الخيري بجدة مهمتها في حصر المنازل التي تحتاج إلى سحب مياه السيول من داخلها فضلاً عن حصر خزانات المياه التي بحاجة إلى تنظيف لتصبح صالحة للاستخدام وتوفير معدات لإزالة الطمي والتعاقد مع شركات لتنظيف منازل المتضررين.

وأوضح المدير العام للمستودع الخيري بجدة فيصل بن عبدالرحمن الحميد أن الفرق التطوعية التابعة للمستودع نظفت حتى الآن أكثر من 50 خزاناً للمياه في المناطق المتضررة من الأمطار لتكون صالحة لتخزين المياه في حين تواصل الفرق جهودها في سحب المياه من داخل العديد من المنازل وذلك بعد توفير معدات وآليات التنظيف, لافتا الانتباه إلى أن هناك تنسيقا جار لتأمين مساكن بديلة للأسر في حال عدم صلاحية المنزل للسكن. وأشار الحميد إلى أنه تم التعاقد مع شركات وطنية لتنظيف وتهيئة المنازل من الداخل الأمر الذي يسهم في إعادة الحياة لأصحاب هذه المنازل لطبيعتها والتخفيف عن المصاب الذي آلم بهم.


خدمات المحتوى

تقييم
2.42/10 (16 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

|راسلنا | للأعلى
Copyright © 1439 afifnp.com - All rights reserved | المصمم محلولة