اخبارية عفيف
الصور مقالات تقارير مناسبات عن إخبارية عفيف الإدارة والمحررون راسلنا أرسل خبر أرسل مقال كن مراسلاً الجمعة 25 ربيع الأول 1441 / 22 نوفمبر 2019

جديد الأخبار


الأخبار
اخبار الرياضة
دوري زين السعودي يعود اليوم بأربع مباريات ضمن الجولة الـ 21
دوري زين السعودي يعود اليوم بأربع مباريات ضمن الجولة الـ 21

دوري زين السعودي يعود اليوم بأربع مباريات ضمن الجولة الـ 21

04-27-1432 08:05 AM

إخبارية عفيف - سامي محمد :

يعود دوري زين السعودي مساء اليوم الجمعة للركض من جديد في كلاكيت تكرر مراراً بعد التوقف لمدة عشرة أيام في افتتاح الجولة الحادية والعشرين والتي ستنطلق بمباريات غاية في الأهمية وفيها الصراع كبير جداً في المقدمة لتأكيد المنافسة بين الهلال والاتحاد على لقب الدوري، فيما ستكون المنافسة أكثر شراسة للحاق بالمركزين الثالث والرابع للنصر والاتفاق والشباب، وسيخطف لقاء الاتفاق بالهلال في الدمام الأنظار كأقوى لقاءات الجولة، فيما سيلعب الاتحاد مع التعاون في جدة ويستضيف التصر الرائد في الرياض، كما سيرحل الشباب للرس لملاقاة الحزم في مباراة سهلة.

الاتفاق × الهلال

يحتضن ملعب استاد الأمير محمد بن فهد بالدمام لقاء الاتفاق والهلال في واحدة من أكثر مباريات الدوري إثارة وقوة، وستكون نقاطها غالية الثمن وسيحاول الفريقان كسب النقاط لتحقيق الأهم في مسيرتهما.

الفريق الاتفاقي تعثر في الجولة الماضية أمام الفتح وتقلصت آماله في المنافسة على لقب الدوري بتراجعه للمركز الرابع برصيد 35 نقطة، وهو ما أطاح برأس مدربه ايوان مارتن وتسلم التونسي الزوواي مهام تدريب الفريق ولذا سيدخل الفريق مرحلة التغيير الفني بمباراة قوية أمام الهلال وهو في طريقة للحفاظ على أمله في الأربعة الأوائل للتمثيل الآسيوي في الموسم القادم ولتأكيد تأهله لمسابقة كأس الملك للأبطال، وربما تكون التغييرات الفنية لاتفاقية سلاحاً ذا حدين والمتوقع أن يلجأ المدرب الاتفاقي في المبادرة الهجومية لحاجته للنقاط الثلاث لضرب عصفورين بحجر واحد منها إيقاف زحف الهلال وتقليص الفارق معه والحفاظ على أمله في المنافسة وبحثه عن آسيا، ويمتاز الفريق هذا الموسم بالجماعية في الأداء وتميز العنصر الأجنبي لديه ويبرز في صفوفه يحيى الشهري والطريدي وسبيستيان تيجالي وماتيوس وحسن مظفر ويوسف السالم.

في المقابل يدخل فريق الهلال هذه المباراة بمثابة مباريات الكؤوس فلا مجال للتفريط بالنقاط لكي يقترب بشكل أكبر نحو ملامسة الذهب في ظل محافظته على صدارته المهددة فيما لو خسر اليوم، ولذا سيدخل وعينه على النقاط التي ستضغط بشكل أكبر على منافسيه وستقربه للقب، وكان الفريق قد تعادل سلبياً مع الاتحاد في الجولة الماضية وحافظ على الصدارة برصيد 46 نقطة ولن يمر الفريق الهلالي للقب سوى عبر هذا اللقاء كونه سيلعب لقاءين قويين أمام الشباب والنصر بعد هذا اللقاء وخسارته اليوم ستقلب الحال وستضغط عليه أكثر، وسيعتمد السيد كالديرون اليوم على طريقته 4-2-3-1 وربما يفقتد لخدمات نجمه السويدي ويلي إضافة إلى رادوي ويبرز في الفريق الهلالي أسامة هوساوي وخالد عزيز وأحمد الفريدي ومحمد الشلهوب ولي يونغ وياسر القحطاني وأحمد علي.

الاتحاد × التعاون

وفي جدة وعلى ملعب استاد الأمير عبدالله الفيصل يدخل الفريق الاتحادي متحفزاً لتحقيق الفوز ومطاردة الهلال عندما يلاقي التعاون المنتشي بنقاط نجران، وستكون المباراة صعبة على الفريقين وإن كانت الطموحات الاتحادية أكبر من التعاونية نحو المحافظة على أمله في الظفر بلقب الدوري ومواصلة ملاحقة الهلال المنفرد بالصدارة على أمل تعثره أمام الهلال بعكس التعاون الذي سيكون أكثر راحة نفسية بعد عودة نقاط نجران بالاستئناف وابتعاده عن الخطر قليلاً..

يدخل الفريق الاتحادي بعد تعادله الأخير مع الهلال في الرياض وحافظ بالتعادل على آماله في تحقيق اللقب وحافظ على فارق الست نقاط التي قد تتقلص في الجولات القادمة وحافظ الفريق الاتحادي على وصافته برصيد 40 نقطة وسيعمل جاهداً على الخروج بنقاط اللقاء وعينه على لقاء الهلال والاتفاق بانتظار تعثر الهلال، وسيلعب الفريق الاتحادي بالهجوم المكثف للبحث عن الفوز فقط خصوصاً بعودته للمستويات الرائعة التي كان يقدمها مما يمنحه حق الأفضلية في لقاء اليوم ويبرز في الفريق زياييه ومحمد الراشد وسعود كريري وباولو جورج ونونو اسيس.على الطرف الآخر يدخل فريق التعاون بعدما جنى ست نقاط متتالية على حساب نجران والأهلي وتقدم في سلم الترتيب وابتعد عن منطقة الخطر قليلاً ويأمل في الخروج بنقطة التعادل، ويمتلك الفريق التعاوني في رصيده 22 نقطة في المركز التاسع، ولن يجازف مدربه لفتح الملعب أمام فريق الاتحاد بل سيعمل على إغلاق مناطقه وتكثيف وسطه والاعتماد على المرتدات، ويبرز في الفريق بدر الخميس وناصر البيشي وشادي أبو هشهش وسعود الخيبري وعلي تركي وماجد هزازي.

النصر × الرائد

وعلى ملعب استاد الأمير فيصل بن فهد بالرياض يدخل فريق النصر من أجل التمسك بالأمل في المنافسة الصعبة على اللقب حين يلاقي فريق الرائد الساعي للتقدم أكثر ووضع قدمه في مسابقة كأس الملك للأبطال، وتبدو المباراة شبة متكافئة لرغبة الفريقين في الخروج بنقاط المباراة وإن كانت الأرض والجمهور ستضبان لصالح النصر وستلعبان دوراً مهمًا له..

الفريق النصراوي استعاد المركز الثالث من الاتفاق بعد فوزه على الوحدة بثلاثية واستفاد من خسارة الاتفاق أمام الفتح ليرفع رصيده إلى 36 نقطة ولاتزال لديه فرصة ضئيلة في المنافسة على لقب الدوري شريطة تعثر الهلال والاتحاد مما يعني صعوبة مهمته ولكنه سيلعب من أجلها، وكذلك من أجل تأكيد تأهله لدوري أبطال آسيا في العام القادم والتي يتميز فيها النصر هذا العام بتصدره لمجموعته، وسيلعب الفريق النصراوي بالطريقة الهجومية والتي يبرز فيها بدر المطوع وسعود حمود وفيقاروا في الشق الهجومي وكذلك عمر هوساوي وأحمد عباس وبيتري وسيفتقد الفريق لخدمات إبراهيم غالب للإيقاف.

وفي الجهة الأخرى يدخل فريق الرائد وسط رغبه كبيرة من أجل التقدم نقطياً واللحاق بفرصة التأهل لمسابقة كأس الملك للأبطال بعد فوزه في المباراة الماضية على الحزم وتقدمه للمركز السابع في الترتيب برصيد 26 نقطة ويلعب الفريق بطريقة متوازنة وكثيراً ما تعتمد على الثلاثي المميز موسى الشمري وصلاح الدين عقال وعبدالمجيد الرويلي وهم أبرز الأسماء الرائدية إلى جانب ديسلفا ومحسن القرني.

الحزم × الشباب

وفي الرس ينتظر أن يرفع الفريق الشبابي رصيده النقطي حين يحل ضيفاً على فريق الحزم في مباراة من طرف واحد، سيدخلها الفريق الشبابي لملمة جراحة والمحافظة على أمله في التأهل لدوري أبطال آسيا العام القادم بعد تعثره في الجولات الأربع الأخير بخسارتين وتعادلين وابتعاد الفريق عن المنافسة على اللقب وتقلص آماله بشكل كبير بتوقف رصيده على 33 نقطة في المركز الخامس، ولايزال الفريق يعاني من الغيابات المؤثرة بسبب الإصابات المتتالية لأبرز نجومه أمثال كماتشو وكيتا وعطيف وشهيل، وستكون الفرصة اليوم مواتية للعودة بالنقاط الثلاث لضعف المنافس الحزماوي القابع في المركز الأخير وتوديعه لدوري الكبار بشكل شبة أكيد للفارق الكبير مع بقية الفرق وربما ينظر للقاء على أنه تحصيل حاصل والبحث عن تحسين الصورة قبل ختام الدوري الذي شارف على الانتهاء، ولن يخسر الفريق أكثر مما خسر في السابق ولذا سيلعب بعيداً عن الضغوطات النفسية.

الفريق الشبابي بتفوق في جميع الخطوط بالرغم من الغيابات ويبرز لديه تفاريس وحسن معاذ وفيصل السلطان وعبدالله الاسطا وعلي عطيف، في المقابل يبرز في الحزم سعد الزهراني ومحمد الكلثم وسامي بشير ورياض العريني وكازوندي.


خدمات المحتوى

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

|راسلنا | للأعلى
Copyright © 1441 afifnp.com - All rights reserved | المصمم محلولة